الحياة برس - تعرضت فتاة للإصابة بشكل خطير في وجهها وفمها بعد خروجها من ملهى ليلي في 21 أبريل / 2019 الماضي.
وقالت شايان موتيشاو " 23 عاماً " حسب ما نشرته ديلي ميل البريطانية وترجمته الحياة برس، أنها كانت تقف مع عدد من أصدقائها خارج ملهى ليلي في شيفيلد البريطانية، عندما قام رجل غاضب بإلقاء زجاجة كبيرة بإتجاه الواقفين أمام الملهى بعد طرده.
أصيب شايان بكسور في فكها وجرح كبير في شفتها، كما تحطمت أسنانها الأمامية، مما ألزمها الدخول في عمليات جراحية كبيرة لإصلاح الوجه والأسنان.
كما توقفت عن الخروج للعمل ليلاً في الملهى خوفاً من التعرض للإصابة مرة أخرى.
وقد كشفت لقطات مصورة عبر كاميرات المراقبة في الملهى الشخص الغاضب خلال طرده من الملهى من عدة أشخاص، ومن ثم عودته وإلقائه زجاجة كبيرة باتجاه أحدهم وعلى ما يبدو لم يفلح بإصابته فكانت الزجاجة من نصيب الفتاة.