الحياة برس - نجحت السلطات الأمنية المصرية بضبط شبكة إجرامية تعمل على بيع القاصرات في منطقة العجوزة في محافظة الجيزة.
وقالت مصادر إعلامية مصرية أن الشبكة أشرف عليها شخص يعمل محفظاً للقرآن، ومحامي، وعاطل عن العمل.
وأضافت أن الشبكة كانت تبيع الفتاة لأثرياء عرب مقابل 200 ألف جنيه، وتزويجهن عرفياً بعد إستقطابهن من قرى مصرية مستغلين فقرهن وحاجتهن للمال.
وتمكنت الشرطة من إستدراج المتهمين الذين ضبطوا برفقة فتاة تبلغ من العمر 12 عاماً، وداهمت مكان لإيواء الفتيات عثر فيه على العديد من القاصرات اللواتي اتهمن محتجزيهن بالإعتداء عليهن جنسياً قبل تزويجهن وبيعهن لعدة مرات.
وقالت فتاة تبلغ من العمر 16 عاماً، أن 4 متهمين أقاموا معها علاقة جنسية على مدار عدة أيام مقابل مبلغ مالي، فيما عرضوا عليها تزويجها لثري عربي لمدة شهر مقابل 200 ألف جنيه.