الحياة برس - أقدم زوج على قتل زوجته بعد مشاهدتها في أوضاع مخلة مع والده السبعيني.
بدأت خيوط جريمة قتل ربة منزل في في منطقة الوراق في الجيزة المصرية تنكشف بعد أن كشف ابنها الصغير البالغ من العمر خمس سنوات، تفاصيل مروعة عن طريقة قتل والدته على يد جده ووالده.
وقال الطفل للمحقق:"أنا شفت جدي في حضن أمي.. وبعدين أبويا وجدي مسكوا السكين وضربوها.. وشفت دم كتير".
وبعد مواجهة الوالد بإفادة الطفل، إعترف أنه قتل زوجته بعد أن شاهدها في حضن والده يمارسان الرذيلة ويعاشرها معاشرة الأزواج.
وأضاف أنه إستيقظ من النوم وسمع صوت والده وزوجته وشاهدهما يمارسان الرذيلة فأخرج مطواة وسدد طعنات لها، فيما قام والده بكتم أنفاسها خوفاً من الفضيحة بين الجيران حتى فارقت الحياة.
وقد إدعى الرجل السبعيني أنه يريد النوم معهما بسبب برودة الجو، وفي اعترافاته أمام النيابة أقر بالجريمة، وقال أنه مارس الرذيلة مع زوجة إبنه " زينب ".