الحياة برس - سجلت أسعار النفط العالمية إرتفاعاً مع افتتح السوق الأمريكية الخميس لتواصل حصد مكاسبها لليوم الثالث على التوالي بعد الإنتكاسات التي شهدتها خلال الفترة الماضية.
ويأتي هذا التحسن بفضل آمال ارتفاع الطلب العالمي على النفط، بعد انخفاضه الحاد بسبب جائحة فيروس كورونا.
وكالة الطاقة الأمريكية أظهرت في تقريرها الإسبوعي تحسناً ملحوظاً في مستويات الطلب والإستهلاك المحلي في الولايات المتحدة التي تعد أكبر مستهلك للنفط في العالم.
الخام الأمريكي سجل إرتفاع بنسبة 14.6% إلى مستوي 17.75$، وكان مستوى الإفتتاح عند 15.49$، وسجل أدنى مستوي عند 15.49$ ،وصعد خام برنت بحوالي 15.8% إلى مستوي 26.56$ للبرميل ، من مستوى الافتتاح عند 22.93$ ، وسجل أدنى مستوي عند 22.73$.
وعند تسوية الأسعار يوم الأربعاء حقق النفط الخام الأمريكي " عقود يونيو "، ارتفاع بنسبة 15.75% فيما يخص تسوية الأسعار يوم الأربعاء، كما صعدت العقود الآجلة لخام برنت " تسليم يونيو "، بنسبة 8.5%.
يأتي هذا التحسن في ظل الإجراءات التي اتخذتها الولايات المحتدة وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا وكندا وإستراليا ونيوزيلندا لتخفيف إجراءات العزل العام في البلاد المرتبطة في جائحة فيروس كورونا، مع خطوات لفتح الإقتصاد تدريجياً.
وفتح الإقتصاد وعودة الحياة لطبيعتها في أكثر البلاد إستهلاكاً للنفط سيزيد من الطلب العالمي على الخام مما يؤدي لتحسنه نسبياً.
وكانت جائحة كورونا تسببت بانخفاض الطلب على النفط بنسبة 30% من الإمدادات العالمية.
 وكالة الطاقة الأمريكية قالت الأربعاء أن المخزونات التجارية ف البلاد زادت بحوالي 9 ملايين برميل في الأسبوع المنتهي 24 نيسان/أبريل، وهو أقلم ن توقعات الخبراء الذين توقعوا أن تسجل الزيادة 11.2  مليون برميل.
كما انخفضت مخزونات البنزين الأمريكية حوالي 3.7 مليون برميل، لتنخفض المعدلات التي سجلت الأسبوع الماضي، وهو ما يشير لبدء التحسن في مستويات الإستهلاك المحلي في البلاد.
وانخفض الانتاج الأمريكي الأسبوع الماضي بحوالي 100 ألف برميل، وهو رافع انخفاض أسبوعي في البلاد، ليبلغ عدد البراميل المنتجة يومياً 12.1 مليون برميل، وهو أدني مستوى انتاج منذ الأسبوع المنتهي بتاريه 19 تموز/يوليو 2019.
أيضاً الخبر الذي أذاعته شركات جلياد الأمريكية لصناعة الدواء عن عقارها التجريبي المضاد للفيروسات " رمدسيفير "، أعطى دفعة أمل للمستثمرين بتوقع مستقبل أفضل قريباً.
حيث أشارت جلياد أن عقارها أعطى نتائج إيجابية مع مرضى فيروس كورونا كوفيد-19.