الحياة برس - قتل في أعمال العنف المستمرة في أثيوبيا 239 شخصاً، حسب ما أعلنت الشرطة الأثيوبية الأربعاء.
وقد أدى مقتل المغنى المشهور هاشولو هونديسيا، لإندلاع أعمال عنف كبيرة في البلاد أدت لسقوط قتلى وجرحى، وتدمير ممتلكات عامة وخاصة.
وقامت السلطات باعتقال معارضين وإعلاميين، وقطعت الإنترنت عن العاصمة أديس أبابا ومناطق أخرى في سبيل قطع التواصل بين المحتجين ومنع التنسيق.