الحياة برس - الصبر من الفواكه الرائعة التي يحبها ويفضلها الكثيرين حول العالم، والتي تساهم بدعم الجسم بالعديد من الفيتامينات والمعادن والكثير من العناصر التي يحتاجها.
في هذا الموضوع سنتعرف على الفوائد الصحية الكبيرة للصبر على الجسم.

فاكهة الصبر

من المعروف أنها فاكهة يكسوها من الخارج قشرة تحتوي على الأشواك الصغيرة والناعمة التي تؤلم في حال لم يتم تقشيرها بحذر، وبداخلها لب عسلي يحتوي على بذورة صغيرة يمكن أكلها.

فوائد الصبر على الصحة

الصبر من المضادات القوية المحاربة للفيروسات، حيث أكدت الدراسات الحديثة أنه مفيد في علاج " الهربس البسيط "، والفيروس المخلوي التنفسي، ونقص المناعة البشري " الإيدز ".
يحمي الخلايا العصبية من التلف ويمنع حدوث خلل في وظائفها.
يعالج تضخم البروستاتا، ويساعد في علاج سرطان البروستاتا.
يحمي من أمراض القلب ويمنع تصلب الشرايين، وأمراض القلب التاجية والجلطات الدماغية.
يخفض الكوليسترول الضار في الجسم ويحتوي على البوتاسيوم الذي يخفض ضغط الدم عن طريق تقليل الإجهاد الذي يحدث في الأوعية الدموية والقلب.
في حال اعتمدت الصبار في نظامك الغذائي على مدار 4 أسابيع سيخفض الكوليسترول والدهون الثلاثية.
يكافح الإجهاد التأكسدي، وهو عبارة عن عملية بيولوجية تؤدي إلى تلف الخلايا وبالتالي زيادة خطر الإصابة بالسرطان وتصلب الشرايين والزهايمر. 
يخفض نسبة السكر في الدم، فالصبر غني بالألياف المفيدة لمرضى السكر.
يعالج متلازمة الأيض، حيث أثبتت الدراسات أن تناول ورق الصبار المجفف بشكل يومي على مدار 6 أسابيع سيسهم في علاج متلازمة الأيض.
يعالح المياه الزرقاء أو الغلوكوما في العين.
يشفي بعض إعتلالات الكبد.