الحياة برس - على طريقة الأفلام، تمكن ثلاثة بحارة من دولة ميكرونيز، من انقاذ أنفسهم، بعد كتابتهم علامة استغاثة دولية على رمال جزيرة رمتهم عليها أمواج المحيط الهادئ.
وفي التفاصيل قالت صحف عالمية حسب مطالعة الحياة برس، أن آثار ثلاثة بحارة من جزيرة بيكلوت، فقدت لمدة 3 أيام بعد خروجهم بقارب صيد ونفذ معهم الوقود.
وأضافت أنه كان من المفترض أن يبحر البحارة 42 كم، ولكن الامواج العاتية جرفتهم لمسافة 200 كم عن وجهتهم الأصلية.
وبعد فشل الجهود المحلية للوصول اليهم ومعرفة مصيرهم طلبت المساعدة من استراليا، التي أعطت أوامر لاحدى طائراتها المروحية العسكرية التب كانت متوجهة للمشاركة في مناورات بحرية في هاواي، للمشاركة مع السلطات المحلية بعملية البحث.
ولحسن الحظ أن البحارة الثلاثة كتبوا على الرمال برسم كبير اشارة الاستغاثة الدولية "SOS"، مما ساعد طاقم الطائرة على رؤية ذلك والهبوط على الفور وتقديم المساعدة لهم واجلائهم.
يشار أن دولة ميكرونيز، هي دولة غير معروفة كثيرا بين الناس حول العالم، وتتكون من 607 جزيرة، وتتبع بادارتها للولايات المتحدة الأمريكية ولا تمتلك جيشا، فقط لديها شرطة مدنية وتتكفل الولايات المتحدة بأعمال الجيش للدولة.
مواطنوها يعيش معظمهم بشكل بدأئي حتى يومنا هذا، والانترنت لا يستخدمه سوى الوزراء وكبار الشخصيات ويعيش معظم الناس فيها بمنازل طينية، كما أنهم يعتمدون في تحركاتهم البحرية على النجوم وقليل منهم يستخدم أجهزة تحديد المواقع المتقدمة.