الحياة برس - أقدمت سيدة مصرية على قتل ابنها من ذوي الاحتياجات الخاصة، بمعاونة زوجها بعد تعذيبه وحرقه، بعد تبوله اللاإرادي.
وقعت الحادثة الجمعة، وقد تلقت الشرطة في قسم الرمل الأول، بلاغا بوجود شبهة جنائية بوفاة طفل داخل منزله في شارع محطةسوق باكوس.
وبعد وصول رجال المباحث، ومعاينة مسرح الجريمة وجثة المجني عليه ابراهيم.ح.إ" 16 عاما، مصابا بحروق في كافة أنحاء جسده.
وتمكن فريق البحث من تحديد مرتكبي الواقعة وهما والدته "م.ح.م" ربة منزل، وزوجها "ي.ع.م" عامل، بسبب تبول المجني عليه اللاإرداي، وألقى القبض على الأم وزوجها، وبادر كل منهما بإتهام الآخر بارتكاب الواقعة وتعذيب المجني عليه، وتحرر محضرًا بالواقعة بقسم شرطة الرمل أول، وجار العرض على النيابة العامة للتحقيق.