الحياة برس - شهدت منطقة دالاس فورت ورث، في ولاية تكساس الأميركية، فعالية لنصرة شعبنا الفلسطيني، وتنديدا بالتطبيع المجاني مع دولة الاحتلال الإسرائيلي.
وشارك في الفعالية أبناء الجالية الفلسطينية، وممثلون عن الجاليات العربية والإسلامية المغربية والسودانية والاردنية والعراقية والباكستانية والبنغالية والهندية والكشميرية، وغيرهم من ابناء الجالية الافريقية الاميركية والجالية الاسبانية الأميركية، إضافة إلى بعض المنظمات الاميركية واعضاء من البلديات.
واكد المشاركون دعمهم وتضامنهم مع القضية الفلسطينية، ورفضهم لكل الصفقات والمشاريع الهادفة إلى تصفيتها.
وشدد منسق الفعالية المهندس مرجان ابو محمود، في كلمته على رفض شعبنا للتطبيع المجاني مع دولة الاحتلال، وكل المشاريع التي تتجاهل حقوق شعبنا غير القابلة للتصرف.
وقال إن هذه الفعالية تبعث برسالة بأن الجاليات العربية والاسلامية تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني في التصدي للمؤامرات التصفوية، خاصة ما يسمى "صفقة القرن"، وتؤكد أن الشعب الفلسطيني متمسك بعمقه العربي والإسلامي.