الحياة برس -  أكد السفراء العرب لدى المجر، دعمهم للموقف الفلسطيني، وضرورة العمل فيما يتعلق بأية قضايا مع الجانب المجري.
جاء ذلك خلال اجتماع مجلس السفراء العرب، الذي عقد في مقر إقامة سفير المملكة العربية السعودية في العاصمة المجرية بودابست، بمشاركة دولة فلسطين ممثلة برئيس البعثة بالإنابة القائم بأعمال سفارة دولة فلسطين لدى المجر فادي الحسيني.
وتناول اللقاء العلاقات العربية المجرية، وسُبل تكثيف التعاون العربي المشترك على الساحة المجرية، حيث كان الشأن الفلسطيني حاضرا.
وفي إطار التحرك الفلسطيني السياسي والدبلوماسي على الساحة المجرية، التقى الحسيني بالمستشار السياسي، نائب وزير شؤون الدولة لسياسات الأمن إيشتفان بالوغ، بمقر وزارة الخارجية المجرية.
وتطرق اللقاء إلى القضايا المشتركة، والتطورات الأخيرة في منطقة الشرق الأوسط، والعلاقات الفلسطينية المجرية، وسُبل تعزيزها في أعقاب المواقف السياسية الأخيرة للمجر المؤيدة لإسرائيل بشكل واضح، وافتتاح مكتب تجاري للمجر بصفة دبلوماسية في مدينة القدس.
كما التقى الحسيني بنائب رئيس جامعة كورفنيوس لاسلو شيشمان، وبحث الطرفان سبل التعاون بين الجامعات الفلسطينية وجامعة كورفنيوس.
واتفق الجانبان على تفعيل الاتفاقات الموقعة، ومحاولة توسيع رقعة التعاون الأكاديمي بين دولة فلسطين والمجر.
وبحث الحسيني مع رئيس هيئة مسلمي المجر سلطان شولوك، سبل تكثيف التعاون، ودور الهيئات الإسلامية، والجالية المسلمة في دعم المواقف الوطنية لدولة فلسطين.