الحياة برس - احتفل محرك البحث غوغل، بذكرى ميلاد الكاتبة الصحفية المصرية نتيلة راشد، التي تعتبر ركزت جزءاً كبيراً من عملها في خدمة الأطفال.

من هي نتيلة راشد

نتيلة راشد من مواليد 19 سبتمبر لعام 1934، في مدينة القاهرة العاصمة المصرية، لأسرة ميسورة الحال، وكانت ذات ميول سياية يسارية إشتراكية، وكانت مؤمنة بتجربة جمال عبد الناصر للإستقلال الوطني والنهضة وإنصاف الفقراء.
سميت باسم نتيلة الذي قد يراه البعض غريباً، وهو إسم عربي أصيل، واسم إحدى عمات النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
كانت تكتب مقال أسبوعي بعنوان أولادي حبايب قلبي، وباسم ماما لبنى، حيث اهتم بالأطفال وقدراتهم وابداعاتهم الصحفية، وابتكرت باب مراسل سمير الصحفي الناشئ لرعاية أجيال الأطفال وتعليمهم الصحافة وقواعدها.
تُرجمت بعض أعمال ماما لبنى إلى اللغة الإنجليزية وترجمت هي نفسها بعض الأعمال عن الإنجليزية، لتصدر هذه وتلك عن دار الهلال التي ارتبط اسمها باسم ماما لبنى سنوات وسنوات ترأست في بعض منها كتب الأطفال عن الدار ونالت خلالها جائزة الدولة في أدب الأطفال ووسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى. 
تزوجت في عام 1956 من عبد التواب يوسف، وأنجبت ثلاثة أبناء وهم لبى عام 1957، وهي أستاذ بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب في جامعة القاهرة، وهشام في عام 1959، وهو دبلوماسي ومتحدث رسمي ورئيس مكتب الأمين العام للجامعة العربية، وعصام 1965، كان عضواً منتدباً للشركة المصرية الدولية لحماية البيئة ويعمل مديراً عاماً لشركة مونتانا ستوديوز للإنتاج السينمائي.
وقد حصلت على جائزة الدولة في أدب الأطفال عام 1978 وعلي وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى.
توفيت نتيلة راشد في 26 مايو 2012 عن عمر يناهز (77 سنة).