الحياة برس -  أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي بناء آلاف الوحدات الاستيطانية الجديدة في الأرض الفلسطينية المحتلة.
واعتبرت، وفق بيان أصدرته، اليوم الخميس، أن ذلك يشكل انتهاكاً للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة لاسيما قرار مجلس الامن الدولي رقم 2334 لعام (2016) الذي يطالب إسرائيل بوقف الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية.
وجددت الأمانة العامة التأكيد على أن كل المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أرض دولة فلسطين المحتلة غير شرعية بموجب القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.