الحياة برس - في محاولة من الحكومة الإيطالية لإعادة الحياة في مناطق مهجورة، قررت طرح منازل للشراء في صقلية بأسعار منخفضة جداً بلغت "واحد يورو" فقط للمنزل.
المنازل المتاحة للبيع بسعر رخيص جداً، تقع في بلدة ساليمي التابعة لمقاطعة تراباني في صقلية الإيطالية.
خلال الشهر المقبل سيتم طرح عشرات المساكن المتهالكة للبيع في مزاد علني يبدأ من سعر 1 يورو، وعبر رئيس بلدية المدينة "دومينيكو فينوتي"، عن أمله أن يؤدي هذا المخطط لإعادة الحياة للبلدة التي شهدت تقلص كبير في عدد سكانها بعد هرب أكثر من 4 آلاف من سكانها جراء الزلزال الكبير الذي ضربها عام 1968.
وقبل طرح المشروع، أعادت البلدية تنظيم البنى التحتية والخدمات في الطرق وشبكات الكهرباء وأنابيب الصرف الصحي، وأصبحت جاهزة لإستقبال السكان.
المنازل الموجودة في البلدة معظمها يعود للقرن السابع عشر، وتقع في قلب المركز التاريخي وتحيط بها أسوار المدينة القديمة، كما أن الكثير من منها بحالة لإصلاحات كبيرة بعد تضررها بسبب الزلزال.
المنازل متشابهة تقريباً في المساحة، حيث يغطي مساحة لا تقل عن 85 متراً مربعاً، مصنوعة من الحجر الرملي الصلب المستخرج من الكهوف القريبة المسماة "الجرس".
تحتوي جميعها على ميزات متشابهة جدًا ، مثل الطوابق المتعددة والجدران السميكة ، في حين أن القليل منها يحتوي على شرفات بانورامية ، ويطل بعضها على مساحات خضراء شاسعة.
لن يُطلب من المشترين المحتملين زيارة البلدة، ولكن عليهم تقديم عروض وتصاميم مفصلة تثبت إلتزامهم بالمشروع.
يمكن للمشتري الواحد شراء أكثر من منزل ، ولكن يجب على جميع المشترين دفع ضمان وديعة بقيمة 3000 يورو ، والتي يتم إرجاعها إذا تم الانتهاء من إعادة التصميم في غضون ثلاث سنوات. 
يقول فينوتي إن هناك ما لا يقل عن 100 مسكن آخر في المدينة يمكن بيعها بعد هذه القطعة الأولى.