الحياة برس - كشفت وسائل اعلام امريكية عن توجه افراد الخدمة السرية الخاصة بحماية رئيس الولايات المتحدة الامريكية، لتوفير الحماية للمرشح الرئاسي الديمقراطي جو بايدن.
مشيرة الى انه الجهات العليا في البلاد أصبح لا شك لديها بفوز بايدن، على حساب دونالد ترامب.
رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، قالت انه بدأ يتضح أن بايدن وهاريس سيفوزان في السباق الرئاسي
مضيفة خلال مؤتمر صحفي:"لم ننتصر في كل المعارك لكننا ربحنا الحرب في النهاية".
مشيرة الى أن بايدن هو الرئيس الذي سيوحد الأمريكيين وسيحظى بدعم مجلس النواب.
منوهة الى ان كثيرون قلقون بشأن الضرر الذي سيحدثه ترمب في الفترة ما بين خسارته الانتخابات وتسليمه السلطة.