الحياة برس - تظاهر أنصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السبت، بالقرب من البيت الأبيض، في إظهار لدعم الرئيس المنتهية ولايته الذي يخوض معركة قانونية لأنه يدعي أن الانتخابات "سُرقت" من خلال التزوير واللعب في الأصوات.
ودعا الحزب الجمهوري أنصاره للخروج لدعم ترامب في واشنطن، ونظموا مسيرة مليونية، مطالبين بوقف التزوير وسرقة الإنتخابات.
ترامب مر على المتظاهرين بموكبه وهم يهتفون لها بأربع سنوات أخرى، وابتسم لهم من نافذة سيارته الرئاسية، وتوجه للعب الغولف في سترلينج في ولاية فرجينيا، وهناك إستقبله متظاهرون ديمقراطيون، ورفعوا يافطات كتبوا عليها "لقد صوتنا "، " أنت مطرود ".
الحالة الأمنية في العاصمة الأمريكية واشنطن يشهد إستنفاراً كبيراً، خاصة بعد أن دعت منظمات يمينية متطرفة للتظاهر نهاية الأسبوع، وتخشى السلطات الأمنية وقوع إشتباكات عنيفة بين أنصار ترامب وخصومه من أنصار جو بايدن الرئيس الأمريكي المنتخب.
ورغم مزاعم ترامب، إلا أنه وفريقه لم يقدموا دليلاً على ذلك، ويعتمد حتى الآن على الضغط بأنصاره الذين يجوبوا الشوارع بالمظاهرات.
وحتى الآن حقق جوبايدن 306 مقابل 232 لترامب، في المجمع الإنتخابي.