الحياة برس - حكمت محكمة إيرانية، بالسجن 10 سنوات على فتاة تدعى "سحر طبر"، وإسمها الحقيقي فاطمة خيشوند، نشرت صور لها تشبه بها الزومبي في محاولتها للحصول على صورة مشابهة للنجمة الأمريكية أنجلينا جولي.
وقالت الغارديان البريطانية، أن فاطمة البالغة "19 عاماً"، كانت تسعى للتشبه بأنجلينا جولي وكان لديها 486 ألف متابع على انستغرام، وقد وجهت لها تهمة نشر الفساد بين الشباب وعدم إحترام قوانين البلاد.
ودعت سحر طبر كما تحب أن يناديها الآخرون، الممثلة أنجلينا جولي لإطلاق حملة لإطلاق سراحها، مشيرة لتعرض النساء في إيران للتعذيب والتمييز العنصري.
وتضمنت التهم الموجهة إلى طبر أولاً التجديف والتحريض على العنف وكسب الدخل من خلال وسائل غير مناسبة وتشجيع الشباب على الفساد. وقالت إنها بُرئت من اثنتين من التهم الأربع الموجهة إليها، لكنها لم ترغب في التعليق أكثر لأنها كانت لا تزال تأمل في الحصول على عفو. 
التلفزيون الإيراني بث لها إعترافات في أكتوبر/ 2019، وقد عبرت عن ندمها الشديد لما فعلت، في حين وصفها التقرير بالشخصية الغير طبيعية، وأنها مصابة بمرض عقلي ولها تاريخ في زيارة مستشفيات الأمراض النفسية.