الحياة برس - وقع الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن ما لا يقل عن 17 مرسوما رئاسيًا الخميس فور تسلمه دفة الحكم في البلاد خلفا لدونالد ترامب.
وقرر بايدن العودة لاتفاقية المناخ - اتفاقية باريس لمنع الاحتباس الحراري، بالاضافة لمنظمة الصحة العالمية، ورفع القيود عن دخول الدول الاسلامية، ووقف البناء في جدار المكسيك.
كما قرر منع اجلاء المستأجرين المتعسرين بدفع الايجار من المنازل التي يستأجرونها حتى انتهاء الأوضاع الحالية بفعل فيروس كورونا.
قال بايدن: "ليس هناك وقت أفضل للبدء من الآن". مشيرا الى أن الرسالة التي تركها دونالد ترامب له في البيت الأبيض كانت "سخية للغاية" لكنه رفض إعطاء تفاصيل حول محتوياتها.
المائة يوم الأولى يبدو ان بايدن خطط لها جيدا، والآن هو يبدأ بالخطوة الأسهل وهي الغاء أوامر ترامب المثيرة للجدل، وسيعمل على مواجهة عدة قضايا كبيرة ورثها عن سلفه، تتمثل بوباء كورونا، والأزمة الاقتصادية، وقضية العرق.
في ملف كورونا من المتوقع أن يوقع بايدن مرسومًا رئاسيًا يأمر بارتداء الكمامات في المنشآت الفيدرالية ، وهذه مجرد بداية مواجهته لتحدي الفيروس.
أعلن بايدت هذا الأسبوع أنه سيقدم خطة إلى الكونجرس بحزمة مساعدات بقيمة 1.9 تريليون دولار، لصالح الشركات والمواطنين المتضررين من الأزمة ، بالإضافة إلى حزم المساعدات التي وافقت عليها إدارة ترامب سابقًا. إنه يريد أن تكون هذه الحزمة أول ما سيناقشه الكونجرس ويصوت عليه.
 بالإضافة إلى ذلك ، فقد وضع لنفسه هدف توزيع 100 مليون جرعة لقاح للأمريكيين في أول 100 يوم.
وأيضا وعد بتمرير إصلاح شامل للهجرة سيسمح للمهاجرين غير الشرعيين بمسار للحصول على الجنسية ، بالإضافة إلى خطة جديدة للتعامل مع أزمة المناخ.