الحياة برس -  شاركت دولة فلسطين، بصفتها عضواً في مكتب رئاسة معهد العالم العربي ومجلسيها الإداري والتنفيذي، في الاجتماعات المخصصة لمناقشة أنشطة المعهد المبرمجة لعام 2021 والجوانب الإدارية والمالية وغيرها.
ومثل فلسطين في الاجتماع سفيرها لدى فرنسا سلمان الهرفي الذي عبر عن دعم فلسطين لهذا الصرح الثقافي العربي الكبير باعتباره مشروعاً فريداً من نوعه.
وناقش المجتمعون تأثيرات جائحة كورونا على أنشطة معهد العالم العربي حيث اضطر لعدم استقبال الجمهور منذ بداية شهر آذار/مارس الماضي، وتحول إلى العمل الالكتروني في كثير من أنشطته.
وتطرق المنظمون الى مناقشة قضايا إدارية ومالية، خاصة ميزانية المعهد لعام 2020 والميزانية المقترحة لعام 2021 وتأثير الانخفاض الحاد في إيرادات المعهد.
ومعهد العالم العربي هو مؤسسة عمومية مشتركة بين فرنسا والعالم العربي حيث يتولى مجلس السفراء العرب بباريس انتخاب الممثلين العرب من بين اعضائه في المجالس المختلفة، فيما تسمي فرنسا ممثليها في هذه المجالس.