الحياة برس - لقي عدداً من المدنيين مصرعهم وأصيب آخرون، جراء إنهيار عقار في منطقة جسر السويس في العاصمة المصرية القاهرة.
وأفادت مصادر إعلامية بوفاة 8 مواطنين على الأقل، جراء إنهيار العقار المكون من بدروم وأرضي و9 طوابق.
وفرضت الأجهزة الأمنية بالقاهرة إغلاقاً أمنياً على موقع إنهيار العقار، لمنع إحتشاد المواطنين في المنطقة والسماح لطواقم الإنقاذ من ممارسة مهامها وتسهيل رفع الأنقاض.
وتم نقل المصابين والضحايا لمستشفيي السلام وعين شمس العام.
مواقع مصرية تحدثت عن قرار من محافظ القاهرة خالد عبد العالم، بتشكيل لجنة هندسية عاجلة لفحص كافة العقارات المجاورة للعقار المنهار وبيان مدى تأثرها بالإنهيار مع رفع المخلفات الناتجة عن الحادث فور إنتهاء النيابة العامة من المعاينة.
وتتواصل عمليات البحث عن ناجين أسفل الركام، بالتزامن مع تحقيقات تجريها الأجهزة الأمنية وجهاز المباحث لمعرفة تفاصيل ما حدث بالإستماع للشهود ومعاينة موقع الحدث.