الحياة برس - أعلنت ما تسمى بوزارة حماية البيئة الإسرائيلية، عن رصدها أعداد كبيرة من النمل الأبيض بالقرب من منطقة "بيتاح تكفا"، وهذه المرة الأولى التي يتم فيها العثور على النمل الفتاك بعد المستوطنة التي عثر عليها عام 2020 في البلاد.
النمل الأبيض ينشأ في الصين وتايوان، ويمكن لملكة مستعمرة واحدة عمرها 15 عاماً أن تضع يومياً 2000 بيضة، مما يسمح لها بإنشاء مستعمرات بأعداد هائلة من النمل الذي يستهلك الأخشاب بشكل كبير، وله عواقب وخيمة على كافة الخدمات والمنشآت.
وأشارت الوزارة بأن النمل الأبيض إنتشر بشكل كبير في البلاد رغم جهود مكافحته ومحاولات إبادته، داعية لإستخدام الأدوية الخاصة بتسميمها ومنعها من التكاثر.
النمل الأبيض لا يضر بالبشر بشكل مباشر، ولكنه يسبب أضرار كبيرة في الخشب والبلاستيك والمطاط وحتى المباني الخرسانية والمعادين اللينة، وخطوط الكهرباء والمياه والإتصالات التحت أرضية.
كما يشكل خطراً على أشجار الحمضيات والبلوط والكينا والصنوبريات، حيث يعمل على تآكل جدع الشجرة من الداخل وتصبح خاوية تسقط مع أول صدمة أو رياح قوية، ويتغذى على جذورها.
في الصين تسبب هذا النوع من النمل بحدوث فيضانات بعد تدميرها سدود الحماية من الفيضانات، وتتسبب بخسائر تقدر بعشرات مليارات الدولارات حول العالم.