الحياة برس - تستمر الحرائق بتدمير آلاف الهكتارات من الأراضي والغابات غرب الولايات المتحدة وكندا في ظل موجة جفاف حاد، مما وضع مناطق كاملة في ولاية كاليفورنيا الأمريكية بحالة تأهب قصوى.
ولم يتم تطويق النيران المشتعلة بالقرب من منتزه يوسيميتي الوطني الشهير الذي يعد مركزا لهواة تسلق الجبال، بينما يشعر رجال الإطفاء بالقلق من تقدم الحريق ديكسي شمالا.
في ولاية أوريغون التهم الحريق أكثر من 86 ألف هكتار وأجبر السكان على الهرب من المنطقة، كما سجلت أكثر من 35 حريقاً خلال اليومين الماضيين عبر الحدود مع كندا، ويمتد أحد هذه الحرائق على مساحة أكثر من أربعين ألف هكتار وتم إخلاء نحو 900 منزل.
ويعتقد الخبراء أن موجة الحر هذه مرتبطة بشكل مباشر بالاحتباس الحراري.


المصدر: الحياة برس - وكالات