الحياة برس - حذر الرئيس الروسي الأسبق دميتري ميدفيديف، من محاولة الدخول في حرب مع روسيا، مشيراً إلى أن بلاده ستدافع عن مصالحها ووحدتها بكافة الوسائل.
وأكد دميتري في تصريحات تناقلتها صحف أجنبية الخميس، أن بلاده لن تتوانا باستخدام الأسلحة النووية في حال لزم الأمر.
وأضاف :"سيتم إجراء الاستفتاء في دونباس ولا مجال للعودة عن ذلك".
يأتي هذا بعد أن أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعبئة الجيش، وتم استدعاء 300 ألف من الاحتياط البالغ عدده 25 مليون شخص حسب ما أوضحت وزارة الدفاع الروسية.
وترى روسيا أنها لا تحارب الجيش الأوكراني، بل أن أوروبا حشدت جيوشها داخل أوكرانيا لقتال روسيا، وأن ضباط أجانب هم من يديرون المعركة من كييف.


المصدر: الحياة برس 

calendar_month22/09/2022 12:15 pm