الحياة برس - أعلنت شرطة زيمبابوي حظر "التجمعات العامة" في هراري في محاولة للحد من تفشي الكوليرا الذي أودى بحياة 21 شخصاً.
وقالت المتحدثة باسم الشرطة تشاريتي تشارامبا في بيان الأربعاء، إن الحظر يهدف إلى التخفيف من "الانتشار المستمر" للكوليرا في العاصمة، حيث أعلنت الحكومة حالة الطوارئ.
ويحدد قانون زيمبابوي بشكل واسع التجمع العام بأنه "اجتماع عام أو مظاهرة عامة."
وقال وزير الصحة أوبادياه مويو اليوم الأربعاء إن عدد الإصابات ارتفع إلى 3067، بزيادة عما يزيد قليلا عن 2000 تم الابلاغ عنها أمس الثلاثاء.
وتشمل الوفيات الأخيرة مدير مدرسة واثنين من تلاميذ المدارس في ضاحية فقيرة تم تحديدها كواحدة من مراكز تفشي المرض.
وقال مويو إنه تم إغلاق مدرسة في الضاحية.

--------------