الحياة برس - اعترف مراهق أمريكي بقتل شقيقيه بحجة تخليصهم من حياة الجحيم.

وقالت الوالدة التي تدعى كريستينا مكارتني للصحفيين حسب ما تابعته الحياة برس، أن إبنها المراهق ليس وحشاً ولكنه اضطر للقتل بعد الإساءة التي تعرض لها من زوجها.

وكان ابنها القاتل قد خنق شقيقيه البالغين من العمر ( عامين ) و ( عام واحد ).

وتقول الأم إنها عادت إلى المنزل  في مايو 2017، لتجد أن الطفلين لا يستجيبان وقد توفي أحدهما على الفور فيما توفت الطفلة بعد خمسة أيام.

وزعمت أن ابنها "اضطر" إلى التصرف بطريقة عنيفة بعد أن شاهده أشقاؤه يتعرضون للإساءة من قبل الرجل.


--------------