الحياة برس - هاجم مسلح محل حلاقة خلال وجود طفل داخله يقوم بتصفيف شعره في البرازيل.
وأطلق المهاجم 6 طلقات من مسدس أصاب خلالها الطفل وأحد الأشخاص الموجودين بالمحل ثم قام باقتحامه.
وكان الحلاق يقوم بتسجيل مقطع فيديو لحلاقة الطفل حتى يستخدمه للتسويق لنفسه في مدينة فورتاليزا شرق البرازيل.
وقالت مصادر برازيلية أن الطفل الجالس على كرسي الحلاقة أصيب بجراح خطيرة ولحسن حظه استطاعت الطواقم الطبية إنقاذ حياته.
ويظهر اللص في الفيديو وقد توغل داخل المحل، والتقط شيئا من زبون آخر قبل أن يلوذ بالفرار.
وتجري السلطات تحقيقا في هجوم اللص المسلح، لكنها لم توقف المشتبه به حتى اللحظة.


--------------