الحياة برس - أقدمت سيدة مسنة على قتل زوجها المسن بعد توجيه ضربات قوية له بعصا كانت تستخدمها لمساعدتها على المشي.
وقالت صحف أمريكية حسب ما ترجمته الحياة برس، أن المسنة رامونا ماكسين لوند، تبلغ من العمر 86 عاماً، قتلت زوجها فرانسيس جوزيف لوند البالغ من العمر 89.
وكان جارهما قد اتصل بالشرطة بعد مشاهدته الرجل ملقى على الأرض وزوجته فوقه، وكان يظن في البداية أن الرجل المسن سقط وتحاول زوجته مساعدته.
وتشير تقارير الشرطة إلى أن رامونا لوند قالت إنها لم تكن تملك هاتفها وأن الجار اتصل بالشرطة قبل محاولة إنقاذ حياة الضحية بينما كانت طواقم الطوارئ في طريقها.
وتحدث بوب جونسسون مدير شرطة مقاطعة سانتا روزا عن الوضع في مؤتمر صحفي مؤكدا أن المشتبه بها معتقلة وتواجه تهم بالقتل المتعمد.