الحياة برس - نشرت صحيفة أمريكية قائمة تضم أقوى 10 دول في العالم لعام 2019 التي ضمت خلال المملكة العربية السعودية.
واعتمدت صحيفة بيزنس إنسايدر بتقييمها النفوذ السياسي والمالي لكل الدول المدرجة في القائمة، بالإضافة لتحالفاتها الدولية وقوتها العسكرية.
وتم إعداد القائمة عن طريق US News and World Report بالتعاون مع جامعة "بنسلفانيا"، من خلال استبيان شمل 20 ألف شخص، حيث تم سؤال المشاركين عن آرائهم في 80 دولة حول العالم.
والقائمة جاءت كالتالي :..

1-الولايات المتحدة الأميركية
تعتبر الولايات المتحدة الأميركية القوة الاقتصادية والعسكرية الأكبر في العالم، إضافة إلى تأثيرها الحضاري على العالم، من خلال الكتب والأفلام والموسيقى والتلفزيون.

2- روسيا
أكبر دول العالم من حيث المساحة وتمتلك حدوداً مشتركة مع العديد من الدول، وتنبع قوتها من التأثير السابق للاتحاد السوفيتي وقوتها الاقتصادية المعتمدة على البترول واحتياطات الفحم، إضافة إلى قوتها العسكرية.

3- الصين
الصين تمتلك أعلى كثافة سكانية في العالم، كما تمتلك ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

4- ألمانيا
تمتلك أكبر كثافة سكانية في دول الاتحاد الأوروبي، كما أنها تمتلك أمهر قوة عاملة حول العالم، وهي تتميز بتأثيرها الكبير في الاتحاد الأوروبي والعديد من المنظمات الدولية.

5- المملكة المتحدة
تمتلك المملكة المتحدة تأثيراً دولياً كبيراً في المجالات الاقتصادية والسياسية والعلمية والحضارية، كما أن العاصمة لندن من أكثر مدن العالم التي يزورها السياح من حول العالم.

6- فرنسا
من أقدم الدول، وتمتلك تأثيراً دولياً في السياسة والعلوم والاقتصاد والحضارة. كما أنها تمتلك واحداً من أقوى الاقتصادات حول العالم.
 7- اليابان 
تعتبر من أكثر دول العالم تفوقاً في التقدم التكنولوجي والتعليم، وهي تمتلك ثالث أقوى اقتصاد بالعالم.

 8- إسرائيل 
بحسب الصحيفة، فإن إسرائيل تمتلك واحداً من أقوى الاقتصادات بالعالم.

9- المملكة العربية السعودية
وصفت بـ"عملاق الشرق الأوسط"، فهي تمتلك احتياطات كبيرة جداً من البترول، وتقوم بالتصدير للعديد من الدول حول العالم، كما أن ملايين المسلمين يزورون مكة المكرمة على مدار السنة.

10- كوريا الجنوبية
والتي كانت مدرجة في المرتبة الـ11 خلال عام 2018. فهي سابع أكبر دولة مصدرة في العالم، واقتصادها يقع في المرتبة الـ11 من حيث القوة، كما أنها عضوة في العديد من المنظمات الدولية مثل مجموعة الـ20 (G20) ومنظمة التجارة العالمية (WTO).