الحياة برس - تزايدت حالات الانتحار في صفوف الشرطة الفرنسية مما دفع ضباط للدعوة لاجتماع عاجل مع وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير.
وكان اثنين من الشرطة انتحرا خلال الأسبوع الماضي ليرفع عدد حالات الانتحار في صفوف الشرطة منذ بداية العام الجاري الى 28 شرطياً.
وكانت الاحصائيات تشير الى أن 68 شرطياً فرنسياً انتحروا خلال العام الماضي 2018.
ودعت اتحادات الشرطة لاحتجاجات صامتة في المراكز المحلية تكريما لزميليهم.
وأفادت صحيفة لوموند أن شرطياً يبلغ من العمر " 48 عاماً "، أقدم على الانتحار بسلاحه خلال عمله داخل مركز شرطة في مونبيلييه جنوب فرنسا، فيما انتحر شرطي آخر يبلغ من العمر " 25 عاماً "، في منزله بضواحي باريس.


المصدر : وكالات