الحياة برس - اعترف قاتل متسلسل بارتكابه عدداً من جرائم القتل الوحشية بحق أكثر من 20 إمرأة.
وقالت صحيفة ذي صن البريطانية أن القاتل من مدينة ايكابتيك المكسيكية وهو مكسيكي يدعى خوان كارلوس هيرنانديز " 38 عاماً "، ومعه شريكته وصديقته باتريشيا مارتينيز " 44 عاماً "، وتم ضبطهما خلال نقلهما رفات بشرية في عربة أطفال في أكتوبر 2018.
ورغم محاكمتهما بالسجن 15 عاماً لكل منهما بتهمة نقل بقايا امرأتين للتغطية على جرائمهما تتواصل التحقيقات معهما لمعرفة تفاصيل باقي الجرائم.
سفاح إيكابتيك اعترف بأنهما قتلا ما لا يقل عن 20 شخصاً، كما أطعما قلوب الضحايا للكلاب.
وانتشر فيديو اعترافات للمجرم على الانترنت وقال أنه يفضل اطعام قلوب النساء لكلابه أو الفئران على أن يتنفسن الهواء ويتجولن في الأنحاء.
واعترف هيرنانديز وصديقته المجرمة بقتل نانسي نعومي هويترون " 28 عاماً "، في سبتمبر 2018، واختطاف طفلتها البالغة من العمر شهرين وبيعها لزوجين مقابل 775 دولار.
كما اعترفا باخفاء جثة آرليت سمانثا أولغوين " 22 عاماً "، في أبريل 2018، وأمرت المحكمة بدفع 26 ألف دولار تعويضاً لأسرتي نانسي وآرليت.
أما عن طريقة خداع الضحية، فان المجرمين كانا يتقربان من الضحايا بزعم بيعهم العطور، وعندما يدخلان لمنزل الضحية يقومان بقتلها وتقطيعها لأشلاء.
ومن المتوقع أن يتم سجن المتهمين لمدة 60 عاماً في حال أثبتت القضايا عليهما بالأدلة.


المصدر: وكالات