الحياة برس - أقدم مسلحون على قتل عدداً من الأشخاص داخل ملهى ليلى في مدينة بيليم البرازيلية الأحد.
وأعلنت مصادر عن مقتل 11 شخصاً منهم ست نساء وخمسة رجال في مجزرة وقعت داخل الملهى نفذها عدد من المسلحين بالأسلحة الرشاشة.
وقال موقع جي 1 البرازيلي أن سبعة مسلحين وصلوا للمكان باستخدام دراجة نارية ومركبات وباشروا باطلاق النار صوب المتواجدين بشكل مباشر، ووقع إشتباك في المكان مما أدى لإصابة أحد المهاجمين وتمكنت الشرطة من إعتقاله.
يذكر أن المدينة تشهد انتشار أمني مكثف في إطار المساعي الحكومية لمكافحة الجريمة فيها التي تسجل ارتفاع ملحوظ أكثر من المناطق الأخرى في البلاد.