الحياة برس - كشف خطيب مسجد الشيخ زايد وسيم يوسف عن لجوءه للقضاء لأخذ حقه ممن هاجموه عبر موقع تويتر.
وقال وسيم يوسف في تغريدة على حسابه في تويتر أن أصحاب 163 حساباً سيحالون للنيابة العامة بعد عيد الفطر.
وأشار لجمعه كافة التغريدات التي صدرت من تلك الحسابات قائلاً:"صبرت كثيرا لكنهم تمادوا للأسف، مارسوا أشد أنواع التنمر وسوء الأدب والشتائم، لهذا "أقسم بالله لن أتنازل عن حقي.. والقضاء بيننا" على حد تعبيره. 
ونشر وسيم يوسف تغريدة يتحدث فيها عن إغلاق 28 شخصاً لحساباتهم في تويتر وقال: "لتعلموا أن القضية هي سوء أخلاق وقذف وسب وعنصرية، وهم بقرارة أنفسهم يعلمون بفعلهم المخالف للقانون". 
يشار أن وسيم يوسف تعرض لهجوم غير أخلاقي على مواقع التواصل الاجتماعي بحجة دفاع البعض على صحيح البخاري، وتزايدت بعد فتواه الأخيرة حول صحة صيام المسلم ما لم يصلي.
01/06/2019 08:10 pm