الحياة برس - كشفت الشرطة البريطانية النقاب عن عملية سرية نفذتها قوات خاصة استهدفت مخازن ومصانع قنابل لحزب الله اللبناني في ضواحي لندن.
وذكرت صحيفة ديلي تلغراف نقلاً عن مسؤول أمني بريطاني حسب ما رصدته الحياة برس، أن عدد من الذين وصفهم " بالارهابيين " والمرتبطين بإيران قاموا بتخزين أطنان من المواد المتفجرة في أحد مصانع القنابل في ضواحي لندن.
وأضافت أن عناصر مرتبطون بحزب الله اللبناني قاموا بقطع آلاف علب الثلج التي تحت على نترات الأمونيوم المعروف بدخوله في صناعة القنابل، واصفاً ما ما كان يحدث بأنه " ارهاب منظم ".
وقال شاهد آخر للصحيفة البريطانية أن المتفجرات التي تم تخزينها كانت قادرة على أن تصنع الكثير من الضر.
وتم اكتشاف 3 أطنان مترية من نترات الأمونيوم، بعد مداهمة ثلاثة عقارات ومنزل.
الكشف تم في خريف عام 2015، بعد أشهر من توقيع الاتفاق النووي مع إيران، لهذا السببت لم ترغب بريطانيا أن تفسد الإتفاق الذي تم توقيعه وقد أغلقت القصة ولم يتم مراجعة أحد فيها.
وقد تم كشف المؤامرة بعد وصول معلومات استخبارية سرية عنها وعن المخططين لها وأين يختبئون
تم إضافة حزب الله إلى قائمة الجماعات الإرهابية المحظورة بالكامل في فبراير 2019 - بعد أكثر من ثلاث سنوات من كشف المخطط.