الحياة برس - تعرضت طفلة للقتل على يد زوج والدتها في منطقة بولاق الدكرور غرب الجيزة إحدى المحافظات المصرية.
وأفادت صحيفة الوطن المصرية أن زوج والدتها أقدم على ضربها بالأيدي والركل بالقدمين بسبب تبولها على نفسها " تبول لا إرادي ".
وحاول القاتل وزوجته التهرب من الجريمة بالإدعاء أن الطفلة سقطت من سلم العقار، إلا أن الإصابات الظاهرة على جسد الطفلة تؤكد تعرضها لتعذيب شديد أدى لمقتلها.
وبعد الضغط على والدة الطفلة اعترفت بقيام الزوج " محمد.ع " 33 عاماً، بقتل الطفلة بعد الاعتداء عليها بالضرب بسبب تولها على نفسها حتى فارقت الحياة.
وأضافت أنهما نقلا الطفلة لمنزل والدة الزوج وحاولا استخراج تقرير من مفتش الصحة يفيد بوفاة طبيعية للطفلة.
واعترف أنها وزوجها حاولا اختلاق قصة أخرى تجنباً للمسائلة القانونية.


المصدر: وكالات + الحياة برس