الحياة برس - اتهمت أسرة شاب مصري، اثنين من الكمسريين في قطار بدفع ابنها من القطار لمطالبته بسداد الغرامة المالية المقررة للركوب بدون حجز.
وقالت عائلة الشاب " مصطفى . أ " 24 عاماً، أن ذراعه اليسرى بترت بعد سقوطه بين أحد أرصفة المحطة والقطار.
واتهمت العائلة اثنين من الكمسريين، بالتسبب في قطع ذراعه بعد الاعتداء عليه ودفعه من القطار، مطالبين بالقصاص العادل منهما.
وكان أمن أسوان تلقى اخطارا بسقوط شاب بالقرب من قطار الضواحي القادم من إدفو الى أسوان بالقرب من قرية الأعقاب، تم نقله لتلقي العلاج.