الحياة برس - هاجم دب شرس طفلة روسية، تسبب بمقتلها وتشوهها بشكل كبير لدرجة أن والدها لم يتمكن من التعرف عليها.
الطفلة سونيا تشيرنيغوفا " 14 عاماً "، ذهبت لتشتري العصير والشوكلاتة في يودفا الروسية ولكنها لم تعد حسب ما نقلت دي ميل عن والدها.
وقال والدها حسب ما ترجمته الحياة برس، أن شباناً عثروا على جثتها وقد أصيبت بشكل مروع في رأسها ورقبتها، وقد أقدم الدب على سلخ فروة الرأس للفتاة، وعضها من رقبتها بشكل كبير.
وأوضح أحد الصيادين أنه عثر على آثار دب في مكان الحادثة، كما أن حيوانات مفترسة كانت قريبة شاركت في الهجوم الدموي.
تم فتح تحقيق جنائي يبحث في ما إذا كان المسؤولون المحليون قد اتخذوا الإجراءات الكافية لردع الحيوانات البرية عن القرية التي تبعد 145 ميلاً إلى الشمال من العاصمة الإقليمية سيكتيفكار. 
من المتوقع أن يحصل الصيادون على تراخيص لقتل الدببة المحلية بعد الهجوم على الفتاة.