الحياة برس - لقيت المغنية الإسبانية جوانا ساينز غارسيا، مصرعها على خشبة المسرع بعد إنفجار أحد الألعاب النارية خلال تقديمها وصلة غنائية أمام ألف متفرج.
وأظهرت كاميرات الجمهور، لحظة الإنفجار الذي وقع بالقرب من جوانا ساينز غارسيا، التي سقطت على أرضية المسرح من شدة الانفجار.
وكانت المغنية، جوانا ساينز غارسيا لحظة وفاتها، تشارك في حفل إلى جانب 14 من زملائها، ضمن فرقة The Super Hollywood Orchestra ، في لاس بيرلاناس، في إسبانيا.
تم تقديم الإسعافات الأولية لجوانا ساينز غارسيا، ونقلها للمستشفى في حالة الخطر الشديد، ولكن لم تفلح كل المساعي الطبية بانقاذ حياتها، حيث أصيبت بشظايا في معدتها مما أفقدها وعيها على المسرح.
يشار أن جوانا ساينز غارسيا تبلغ من العمر 30 عاماً، وتعد من أكبر وأشهر مغني الراب في العالم.


#جوانا ساينز غارسيا #اسبانيا #مسرح

المصدر: وكالات + الحياة برس