الحياة برس - أدانت محكمة باكستانية الجمعة، شقيق نجمة مواقع التواصل الإجتماعي الباكستانية قنديل بلوش، بقتلها العمد وحكمت عليه بالسجن مدى الحياة.
وكان شقيق قنديل بلوش، قام بخنقها حتى الموت، وعرفت القضية بأنها " دفاع عن الشرف "، حيث كانت قنديل تنشر صور ذاتية لها وتسجيلات اعتبرها شقيقها بأنها مستفزة له ولأسرته.
وقد اعتقلت السلطات الباكستانية المتهم محمد وسيم، وأكد خلال مؤتمر صحفي أنه غير نادم على فعلته، وأنه قتلها لأن تصرفاتها وسلوكها لم يعد مقبولاً.
وذكر ساردار محمود محامي الدفاع الموكل قضية وسيم لوكالة فرانس برس في محكمة مدينة مولتان (شرق باكستان) أن موكله وجد مذنبا وحكم عليه بالسجن مدى الحياة.
من جانبها قالت أنوار ماي والدة قنديل بلوش أنها تتمنى أن يتم الإفراج عن إبنها موضحة " إنه برئ هي كانت ابنتي وهو ابني ".


المصدر: وكالات + الحياة برس