الحياة برس - تمكنت ماريا فاسيليفيتش صديقة رئيس بيلاورسيا أليكساندر لوكاشينكو، من الدخول للبرلمان وتصبح أصغر نائبة بدون أن تطلق حملة إنتخابية.
وقد فشل كل المعارضين من تسجيل فوزهم حتى بمعقد واحد في برلمان البلاد، ولكن ماريا فاسيليفيتش رغم عدم خبرتها وعدم تنظيم حملة إنتخابية تمكنت من ذلك.
ألكسندر لوكاشينكو يطلق عليه لقب "آخر دكتاتور في أوروبا"، ويحكم بيلاروسيا بقبضة حديدية منذ عام 1994، وهو معروف بقسوته ضد السياسيين المعارضين لنظامه. 
ومنذ أن توجت ملكة لجمال بيلاروسيا في مايو 2018، شوهدت ماريا فاسيليفيتش (22 عاما) بشكل متكرر مع الرئيس لوكاشينكو (65 عاما)، في العديد من المناسبات.​
وقد وجهت للرئيس تهم بتزوير الإنتخابات، حسب صحيفة دي صن البريطانية، من المعارضة.


المصدر: وكالات + الحياة برس