الحياة برس - شارك أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، في أعمال "منتدى الدوحة 2019"، الذي تنظمه الخارجية القطرية، بعنوان: "الحوكمة في عالم متعدد الأقطاب"، في العاصمة الدوحة.
وتناول عريقات لدى مشاركته في ثلاث جلسات عمل في المنتدى، التطورات الأخيرة وتأثيرها على القضية الفلسطينية والمنطقة، وعلى إمكانية تحقيق السلام على أساس مبدأ الدولتين على حدود الرابع من حزيران عام 1967.
وشكر دولة قطر اميرا وحكومة وشعبا والقائمين على التنظيم الرائع والمميز لنادي الدوحة 2019، ولوضعهم القضية الفلسطينية على رأس جدول أعمال المنتدى.
والتقى عريقات على هامش أعمال المنتدى، الذي يستمر على مدار يومين، رئيس الوزراء، وزير الداخلية القطـــري عبد الله بن ناصــر بن خليفة آل ثاني، ونائبه، وزير الخارجية محمد عبد الرحمن آل ثاني، كل على حدة.
ويتضمن برنامج المنتدى، الذي يستقطب 3000 مشارك من مختلف دول العالم وأكثر من 250 متحدثًا، مجموعة من الجلسات العامة والنقاشية والكلمات الرئيسية التي تتمحور حول موضوعات وقضايا عالمية مثل الهجرة واللاجئين والتطرف وتحديات الحوكمة في العالم وحروب الوكالة، وكذلك آليات التعاون الإقليمي والتوازنات العالمية الجديدة.