الحياة برس - اعتبرت وزارة العدل الأمريكية أن الهجوم الذيي نفذه طالب سعودي في قاعدة بحرية أمريكية في فلوريدا في ديسمبر الماضي، هجوماً إرهابياً.
وقال وزير العدل والنائب العام ويليام بار الإثني:" إن ما حدث في القاعدة الجوية للبحرية الأمريكي في مدينة بينساكولا بولاية فلوريدا، يوم 6 ديسمبر الماضي، عمل إرهابي، والمطلق أطلق النار من الإيديولوجية الجهادية".
وأشار بار إلى أن التقارير التي تحدثت عن وصول منفذ الهجوم، محمد سعيد الشمراني، إلى القاعدة رفقة طلاب عسكريين سعوديين آخرين قاما بتصوير إطلاق النار، غير صحيحة.
وأوضح أن عدد من الطلاب السعوديين كانوا موجودين في المكان وصوروه لكنهم تعاونوا بالتحقيق بشكل كامل.
مشيراً إلى وجود قرار بترحيل 21 طالباً سعودياً.