الحياة برس - نجح علماء أمريكيون من التوصل لمعادلة رياضية لتحضير قهوة اسبريسو " مثالية "، بهدف إستعادة المذاق وتقليص إستخدام كميات القهوة.
وأفادت مجلة Matter، بأن الباحثين قاموا بتحضير قهوة بناتج 25-35 مليليتر وفق المعاير المثبتة، وتضمنت عملية التحضير ضخ الماء بضغط ودرجة حرارة  92-95 درجة مئوية خلال فترة 20-30 ثانية، وتستهلك لكل فنجان من هذا المشروب 7-9 غرامات من حبوب القهوة.
ويشير العلماء، إلى أن العديد من المقاهي لا تلتزم بهذه المعايير والتوصيات. 
علاوة على هذا فإن الماكينات الحديثة المستخدمة في تحضير القهوة تسمح للعاملين بتنظيم مؤشرات الماء وطحن حبوب القهوة يدويا، ما يسبب اختلافا بمذاق القهوة بين فنجان وآخر في نفس المقهى.
وحسب الباحثين فإن مذاق قهوة اسبريسو يتأثر بأكثر من ألفي مركب كيميائي موجود في حبوب القهوة، لأن الطريقة الأفضل لتحضيرها هي طحن القهوة بدرجة ناعمة مما يسمح بتلامس الماء والقهوة بشكل أكبر، لذلك هذه ليست الطريقة الأفضل لأن دقائق القهوة الناعمة تسد مسامات الفلتر مما يسبب انخفاض تركيز المشروب، وتوصلوا لإستنتاج مفادة بأن مشروب اسبريسو " المثالي "، يتطلب عدد أقل من حو القهوة المطحونة بصورة خشنة وتقليل كمية الماء خلال التحضير.
ويقول الكيميائي كريستوفر هيندون من جامعة أوريغون، "عند استخدام 15 غراما من القهوة بدلا من 20 غراما مطحونة بصورة خشنة، وتحضير المشروب خلال 7-14 ثانية بدلا من 25 ثانية سوف نحصل على مشروب مركز بنكهة ممتازة دون طعم المرارة فيه".