الحياة برس - امتنعت سيدة اندونيسية عن تناول الماء لمدة عام كامل لتحسين حالتها الصحية حسب قولها.
وقلت صوفي بارتيك " 35 عاماً "، أنها مارست على مدار عام الصوم الجاف، مؤكدة أن النتائج كانت مذهلة وعالجت تورماً كانت تعاني منه وعالجت آلام المفاصل وعينيها المنتفختين ومشاكل الجلد والحساسية والمشاكل الهضمية.
وتصوم صوفي كل يوم لمدة تتراوح ما بين 13 إلى 14 ساعة، وعندما تستهلك السوائل فإنها تشرب فقط عصير الفاكهة، الذي تقول إنه يوفر لها جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمها، من الفواكه والخضروات والعصائر ومياه جوز الهند حسب ما تحدث لصحيفة ديلي ميل.
وقالت صوفي : "كنت مصابة بتورم شديد في وجهي وألم في مفاصلي، بالإضافة إلى الانتفاخ، لقد كنت منتفخة جدا". 
وأضافت: "أخبرني الأطباء أنني بخير، وإذا أردت التخلص من العيون المنتفخة يجب أن أخضع لعملية جراحية.. لكن أحد أصدقائي اقترح عليّ تجربة الصيام الجاف".
وتابعت: "جربت ذلك، وبدأ الانتفاخ يزول، فقررت المواصلة على مدى أطول لمعرفة إذا كانت ستحصل لي فوائد أكثر على مستوى صحتي". 
والصيام الجاف أحد أنواع الصيام العلاجي، وهو الامتناع عن الطعام والماء لمدة تتراوح من 12 إلى 24 ساعة، يقوم الجسم خلالها بالتخلص من السموم.