الحياة برس - كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن خيبة أمله في الصين على خلفية جائحة فيروس كورونا.
وقال ترامب في مقابلة له على قناة فوكس نيوز الخميس، أن الصين تتحمل مسؤولية أزمة كورونا، وكان عليهم عدم السماح بحدوث ذلك.
وتابع: "لدينا كثير من المعلومات وذلك ليس جيدا. مهما كان (مصدر الفيروس)، من المختبر (في مدينة ووهان) أو من الخفافيش، لكن كان على الصين وقفه، وكان بإمكانهم وقفه في المهد".
ولفت الرئيس إلى أن وفدا حكوميا صينيا زار الولايات المتحدة في يناير الماضي لتوقيع اتفاق المرحلة الأولى لم يبلغ الجانب الأمريكي بشأن واقع الوضع حول تفشي "كوفيد-19"، قائلا إن "ملف الفيروس لم يطرح للنقاش إطلاقا.. العمالة الرخيصة تبين أنها غالية في الواقع".
مشيراً لعدم نيته إعادة التفاض مع الصين بشأن اتفاق المرحلة الأولى على خلفية دعوات مستشارين صينيين لإطلاق محادثات جديدة مع واشنطن مع إمكانية وقف تنفيذ الاتفاق الملزم لبكين بزيادة حجم الواردات الأمريكية.
واتهم ترامب الجانب الصيني بمحاولة سرقة الملكية الفكرية للأبحاث التي يتم العمل عليها لإيجاد لقاح لفيروس كورونا.