الحياة برس - أعلنت الخارجية الأمريكية الجمعة عن فرضها قيوداً على تأشيرات دخول دبلوماسيين صينيين لأراضيها.
وقال وزير الخارجية مايك بومبيو، أن القيود فرضت على مسؤولين يعتقد أنهم مسؤولون عن تقييد الحريات في هونغ كونغ، مضيفاً: "اليوم أعلن عن فرض قيود تتعلق بالتأشيرات على مسؤولين حاليين وسابقين في الحزب الشيوعي الصيني يُعتقد أنهم مسؤولون عن تقويض الحكم الذاتي الواسع الذي تتمتع به هونج كونج أو متواطئون في ذلك". 
مضيفاً:"الولايات المتحدة تحث الصين على احترام الحكم الذاتي لهونغ كونغ"، وتابع أن "الإدارة الأمريكية ستواصل مراجعة الإجراءات الأخرى التي من الممكن اتخاذها لمعالجة مخاوف نفوذ الصين داخل هونغ كونغ".
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال في أواخر مايو الماضي، أنه سيعاقب المسؤولين الحكوميين في هونغ كونغ ومسؤولين صينيين شاركوا في تآكل الحكم الذاتي لهونغ كونغ.
وقال أيضا إن الولايات المتحدة ستبدأ عملية لإزالة الإعفاءات السياسية التي تمنح هونغ كونغ معاملة خاصة في التجارة والتكنولوجيا ومسائل أخرى.