الحياة برس - استدعت النيابة العامة السعودية الأحد ذوي الطفلة السعودية لجين حسن، بعد نشر إعلانات تجارية على حسابها غير مناسبة لسنها، تحتوي على إيحاءات جنسية ومخصصة للمتزوجين.
ووجهت النيابة الجهات ذات العلاقة والمختصة لإجراء بحث إجتماعي نفسي لحالة الطفلة، وإعداد التوصيات اللازمة لحالتها.
وكانت النيابة حذرت سابقاً من استغلال الأطفال في الإعلانات التجارية أو الأعمال التي لا تتناسب مع أعمارهم طبقاً للمحظورات المنبية في نظام حماية الطفل لائحته التنفيذية.
وتم إستدعاء ذوي لجين حسن بعد تداول نشطاء لمقاطع فيديو خلال الأيام الماضية للطفلة، توضح استغلالها في اعلانات تسويقية غير مناسبة لسنها.
وفور وصول الخبر إلى مواقع التواصل الاجتماعي، بدأ الحديث عن الطفلة لجين حسن، الشهيرة بـ لجين أم رموش، بأنها الطفلة ‏المقصودة في الخبر، بعد قيام أهلها باستغلال حسابها على تطبيق "سناب شات" لعرض إعلانات لمنتجات جنسية.‏
وقد اشتهرت لجين حسن بلقب " أم رموش " بسبب جمال عينيها، وظهرت كطفلة منذ عدة سنوات على سناب شات ثم اختفت، وعادت للظهور مجدداً بمظهر فتاة مراهقة تستخدم المكياح المفرط لتظهر أكبر من عمرها.