الحياة برس - أثارت عاهرة إيطالية رعب الجهات الصحية والحكومية في البلاد بعد إكتشاف إصابتها بفيروس كورونا.
وقالت مصادر إيطالية أن العاهرة تعيش في شقة بمنطقة بلوبنار في صقلية، وفشلت الجهات المختصة من تحديد الزبائن والمخالطين لها قبل 14 يوماً.
ودعت السلطات كافة المخالطين للعاهرة لإجراء فحص كورونا فوراً، ووعدتهم بالسرية التامة وعدم فضح أسمائهم.
مشيرة لضرورة عزل أنفسهم تحسباً من نقل العدوى لذويهم.