الحياة برس - كشفت القناة الـ 13 الإسرائيلية، أن الجهات العليا في دولة الإحتلال تتوقع أن تكون الدولة القادمة للتطبيع هي قطر.
مشيرة لتصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي قال فيه "أن دولاً عربية قادمة في طريقها للإتفاق مع إسرائيل"، وهو ما أكده صهره جاريد كوشنر أيضاً، متوقعين أن تلحق السعودية بالركب.
ورأت القناة أن توقيع الإتفاق مع قطر أمر مهم جداً، وسيؤدي للإستقرار في المنطقة والإتفاق مع "حماس" في قطاع غزة، لإعتبارها راعية "حماس وجماعة الإخوان المسلمين".
وأكدت أن قطر ستستفيد من الإتفاق، للحصول على طائرة "F35"، وكانت قدمت طلباً للولايات المتحدة للحصول عليها، في مساعيها لحماية أمنها وزيادة قدرتها في الخليج، خاصة أن الإمارات حصلت على الموافقة الأمريكية للحصول على الطائرة، بعد أن رفعت "إسرائيل" الفيتو عن ذلك.
ولمح التقرير إلى أنه لن يتم الموافقة على صفقة البيع لصالح قطر إلا في حال وافقت على التطبيع مع إسرائيل.
جاء ذلك بعد إعلان تطبيع العلاقات بين "السودان وإسرائيل" برعاية أمريكية.