الحياة برس - أعلن وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح مساء الإثنين، عن التوصل لإتفاق بين المملكة العربية السعودية وقطر يتم بموجبه فتح الحدود البرية والبحرية بينهما.
وقال الصباح في بيان له:"بمناسبة انعقاد قمة مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي سيتم عقدها في محافظة العلا بالمملكة العربية السعودية يوم الثلاثاء أجرى صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد المفدى اتصالا هاتفيا بأخيه صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وأخيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية". 
وأضاف أنه "تم التأكيد خلال الاتصال على حرص الجميع على وحدة الصف ولم الشمل وجمع الكلمة من خلال توقيع "بيان العلا" الذي يعد بحول الله إيذانا باستهلال صفحة مشرقة في العلاقات الأخوية خالية من أي عوارض تشوبها".
وأوضح أنه "بناء على اقتراح صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الصباح أمير البلاد المفدى "حفظه الله" فقد تم الاتفاق على فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين المملكة العربية السعودية ودولة قطر اعتبارا من مساء هذا اليوم".