الحياة برس - جدد الاتحاد الأوروبي دعمه إجراء الانتخابات العامة في فلسطين بما فيها القدس الشرقية المحتلة.
جاء ذلك خلال لقاء الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي/ نائب رئيس المفوضية الأوروبية جوزيب بوريل، بوزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي في بروكسل اليوم الاثنين، حيث تبادل الطرفان وجهات النظر حول الانتخابات الفلسطينية المقبلة.
وجدد الممثل الأعلى بوريل، دعم الاتحاد الأوروبي القوي لإجراء الانتخابات في جميع أنحاء الأراضي الفلسطينية، بما في ذلك القدس الشرقية.
وقال في بيان: إن الاتحاد الأوروبي على استعداد لبذل كل ما في وسعه لدعم هذه العملية الهامة ، بما في ذلك من خلال مساعدته المستمرة للجنة الانتخابات المركزية، وإن المؤسسات الفلسطينية الديمقراطية الشاملة والخاضعة للمساءلة والعاملة، والقائمة على احترام سيادة القانون وحقوق الإنسان، ضرورية لحل الدولتين.