الحياة برس - في ظل غيابه عن المشهد منذ فترة قريبة، إنطلقت الأنباء حول مصير زعيم جماعة الحوثي في اليمن عبدالملك الحوثي، والحديث عن علاقة الجماعة بوفاة السفير الإيراني لدى الجماعة في اليمن حسن ايرلو الذي قبل أنه توفي جراء إصابته بفيروس كورونا، في حين تحدثت أنباء عن وفاته مسموماً.
نائب رئيس الشرطة والأمن في دبي ضاحي خلفان، نشر تغريدة على حسابه في تويتر أحدث بها حالة من الجدل عبر مواقع التواصل الإجتماعي.
حيث كتب قائلاً:"غادر عبدالملك الحوثي مشيعًا لجنازة السفير الإيراني وركب في الطائرة التي نقلته إلى إيران باعتباره مسعفًا". وأضاف متسائلا "هل سيعود؟؛ لا أدري".
وقبل أيام إتهم خلفان جماعة الحوثي بقتل السفير الإيراني وقال "السفير الإيراني في اليمن حسن ايرلو الذي توفي متأثرا بكورونا والبعض يقول بسبب اصابته في قصف وعدم تقديم الاسعاف له..يقال أن آخر وجبة اكلها عصيدة طبخها الطباخ الخاص للحوثي ..هل وضع له السم في العصيدة الله اعلم".
وما عزز فرضية خروج عبدالملك الحوثي من اليمن، هو ما نشره المستشار في وزارة الإعلام اليمنية أحمد المسيبلي الخميس، حول وثيقة تظهر تعليمات إيرانية بإخلاء عبدالملك الحوثي من البلاد خوفاً من إغتياله.


المصدر: الحياة برس - وكالات